الحاضنة العراقية للاطفال حديثي الولادة (الخدج)

Print Friendly, PDF & Email
الحاضنة العراقية للاطفال حديثي الولادة (الخدج)


 أعداد : 

م. د. نبراس حسين غائب
م. طه ياسين خلف
قسم الطب الحياتي
كلية الهندسة الخوارزمي
جامعة بغداد

الموجز: 

الحاضنة العراقية هي حاضنة للاطفال حديثي الولادة )الخدج( صممت لكي تعمل بشكل أساسي ومتطابق مع المواصفات المحلية العراقية, وقد استطعنا من خلالها الجمع بين مستلزمات الطب الحديث وقلة التكاليف ومتطلبا الواقع الحقيقي وذلك من خلال مجموةة من الاككار اأببداةية العلمية التي تم من خلالها حل من المشاكل التي تعاني منها حاضنات اأبطفال. توكر هذه الحاضنة للطفل الحديث الولادة )الخدج(توزيع حراري جيد يتلائم بشكل أساسي مع الحالة التي يعاني منها وذلك من خلال نوع جديد من التصاميميمس بشكل أساسي وجوهري كاكة أجزاء الهيكل الداخلي للحاضنة ومنظومة السيطرة والتجهيز الكهربائي
وكذلك يمس أيضا” تغيير جزء كبير من الهيكل الخارجي العام أةتمادا” ةلى المتغيرات السابقة الذكر. كما وأن التصميم الحديث الموضوع يوكر لنا القدرة ةلى زيادة العمر الاكتراضي للحاضنات قيد العمل وذلكمن خلال تجاوز المشاكل الفعلية التي تعاني منها كاكة الحاضنات والتي تتمثل بأةمال الصيانة الدورية,حيث تم وضع ألية مبسطة وسهلة تمكننا من أجراء ةملية الصيانة للحاضنة من دون حتى الحاجة 
أيقاف العمل بالمنظومة, وكذلك من خلال أستعمال أدوات وأجزاء كفوءة ورخيصة الثمن لم يتم أستخدامها سابقا” كي الحاضنات ومتوكرة كي الاسواق المحلية مما يسهل ةلينا ةملية أستبدالها. وباأبضاكة الىمسبق كأن التصميم الموضوع أوجد الحل النهائي لمشكلة التوقفات المفاجئة للكهرباء والتي تكون أما بسبب أنقطاع التيار الكهربائي المزود أو بسبب ةطل مفاجئ كي مجهزات القدرة الموجودة كي الحاضنة نفسها وذلك من خلال تجهيز الحاضنة بنظام العمل المتوازي ونظام البديل الذي يعمل بنظام ال DC . تم أجراء بعض الفحوصات اأبختبارية ةلى هذه الحاضنة وقد كانت النتائج الاولية ضمن الحدود المسموح بهومطابقة مبدئيا” للمعايير العراقية. كما وأننا نو أنذكر هنا بأن ككرة هذه الحاضنة قد تم أستيحائها الواقع الحقيقي الذي تعانيه المستشفيات والمراكز التخصصية

Comments are disabled.