تحسين عدد من الصفات الانتاجية و التناسلية للاغنام العواسي المحلي من خلال تحديد المظاهر الوراثية لجين BMP 15

Print Friendly, PDF & Email

ا.م.د. باسمة قاسم حسن السعدي/معهد الهندسة الوراثية و التقنيات الاحيائية للدراسات العليا – جامعة بغداد

ا.د. نصر نوري الانباري/قسم الانتاج الحيواني – كلية الزراعة – جامعة بغداد 

م.م. عباس عبد الوهاب جمعة/المعهد العالي لتشخيص العقم و التقنيات المساعدة على الانجاب – جامعة النهرين

 

الخلاصة

أنَّ الأغنام من أقدم الحيوانات المستأنسة، وتمتلك 54 من الكروموسومات، التي تحوي على مادة وراثية بشكل حامض النووي الرايبوزي منقوص الاوكسجين (الدنا)، وأنَّ هنالك تنوعاً وراثياً كبيراً في بعض الجينات التي تُعد جينات مرشحة أنَّ تكون كل منها واسم وراثي ومنها جين (BMP 15)،. جين (BMP 15)، المعروف أيضاً باسم Fecundity X  (FecX) أو Growth Differentiation Factor-9 ((GDF-9 والتي هي رموز لجين (BMP 15)، وهو عامل نمو المبيض المشتق، إذ أنَّ (BMP 15)، جين ينتمي إلى عامل النمو Transforming growth factor β (TGFβ)، الذي لا غنى عنه لتحقيق نمو الجريبات في الأغنام , وأنَّه يقع على الكرموسوم (X) في الأغنام  ويقع هذا الموضع في منطقة الكرموسوم 6 للأغنام المقابلة للكروموسوم البشري 4q22-23  الذي يحتوي على جين مستقبلات البروتين المخلق للعظام Bone morphogenetic protein receptor 1B  (BMPR IB) لجين الذي يشفر لعامل النموTransforming growth factor β  (TGFβ) عامل التمايز لنمو (GDF9)، والبروتين المخلق للعظم (BMP 15)، تنتمي إلى عامل بيتا النمو التحويلي,(TGFβ (أنَّ جين BMP 15))، يؤدي دوراً مهماً في تنظيم معدل التبويض وجودة البويضة، والأهمية النسبية لجين BMP 15))، في ذلك التطوير تختلف بين السلالات ويبدو أنَّ لهما صلة في الاختلافات بين الأنواع أحادية ومتعدد الإباضة وأنَّ العديد من الثدييات مثل الماعز والأبقار لديها معدل التبويض من 1-2 وتصل في الماعز الى 3 وأحياناً 4 في حين أنَّ في الفئران البيضاء والقطط والكلاب والخنازير فهي ذاتُ قابلية على التناسل وتصل الاباضة الى 4-15، أما الأغنام فأنَّ معدل التبويض والخصوبة يمكن أنَّ تختلف أختلافاً كبيراً بسبب التفاوت الكبير بين أكثر من 900 من السلالات.

ينظم عمل جين BMP 15))، من قبل بروتين Follistatin، الذي يمكن أنَّ يرتبط في جين BMP 15))، ويمنع تأثيره، إذ أنَّ ميكانيكية عمله ترتبط بمستقبلات هرمون FSH ومن ثمَّ Follistatin وهذا أمر مهم للحفاظ على استجابة من الخلايا الحبيبية (Granulosa cell)، لـ FSH .  يقوم جين BMP 15))، بتنظيم التكاثر والتمايز المشترك للخلايا وانقسام الخلية الحبيبة، وقمع التعبير لمستقبلات الهرمون المنبه للجريب وتحفيز التعبير، ويؤدي دوراً مهماً وحيوياً في خصوبة الأنثى في الثدييات ويتم تنظيم الخصب (Prolificacy)، في الأغنام من ثلاثه جينات رئيسة هي: جين مستقبلات البروتين المخلق للعظم 1B (BMPR 1B)، وبروتين مخلق العظام (BMP 15)، ومن خلال دوره في تحويل β عامل النمو (TGFβ)، وGDF-9 أنَّ ذلك يسيطر على النمو والتمايز وموت الخلايا المبرمج (Apoptosis)، في العديد من أنواع الخلايا لاسيما خلال مرحلة التطور الجنيني والخصوبة في الثدييات .وتعد هذة الدراسه الاولى في العراق على جين بروتين مخلق العظم في الاغنام العواسي المحلي وقد تم الحصول على علاقات مهمه احصائيا مع بعض معالم الاداء ولا سيما معدل الخصب ونسبه الهلاكات وبعض صفات النمو ومعدل انتاج الحليب اليومي كما كان هناك تنوع وراثي عالي في قطعه الجين المدروسه لذلك امكانيه اعتمادها في استراتيجيات التحسين الوراثي وتطبيق برامج الانتخاب في قطعان الاغنام لزيادة المردود الاقتصادي من مشاريع التربية.

 

 

Comments are disabled.