تصميم منظومة التفريغ بحاجز الجهد العازل ذي القطب السائب لإنتاج بلازما غير الحرارية لعلاج لسرطان الثدي

Print Friendly, PDF & Email

أ.د. حامد حافظ مربط/قسم الفيزياء – كلية العلوم للبنات – جامعة بغداد 

م. بان حسن عادل/قسم الفيزياء – كلية العلوم للبنات – جامعة بغداد

أ.م.د. أحمد مجيد حمزة/المركز العراقي لبحوث السرطان والوارثة الطبية – الجامعة المستنصرية 

الخلاصة

تم تصميم  منظومة التفريغ بحاجز الجهد العازل ذي القطب السائب  لانتاج البلازما في الضغط الجوي  واستخدامها في علاج سرطان الثدي.  ان منظومة التفريغ لحاجز الجهد للقطب السائب هي نوع خاص من أنواع منظومات التفريغ ذو الحاجز العازل (FE-DBD) حيث يغذى القطب السائب بفولتيه عالية من مصدر الفولتية في حين يكون القطب الثاني يمثل النسيج الحي حيث تتولد البلازما بين القطب  والنسيج الحي. تم اختبار المنطومة في تثبيط الخلايا السرطانية, اذ تمت االاختبار على محورين و كالاتي:

أولا: الدراسة المختبرية على  الانسجة السرطانية in vitro  تم زراعة خلايا سرطانية لسرطان الثدي   Cell line cancer (MCF-7) وبعد التأكد من نموها قسمت الى ثلاث مجاميع, كل مجموعة عرضت للبلازما الباردة لزمن معين, واخذت ثلاة ازمان للتعريض وهي: ( 5,  10,  15 ) ثانية. وقيس تاثير البلازما على الخلايا السرطانية بعد ثلاث فترات زمنية وهي: (24,  48,  72 ) ساعة. وحسبت نسبة تحطيم الخلايا السرطانية. ووجد بان نسبة تحطيم الخلايا تصل الى %60 لبعض الازمان.

ثانيا: الدراسة المباشرة على الكائن الحي (الفئران  in vivo ),  اختيرت مجموعة من الفئران الاناث  بعمر (6-8 أسابيع) في هذه الدراسة , وتم حقن الجميع بسرطان الثدي AM3.  قسمت المجموع الى اربع مجاميع تشمل كل مجموعة على خمس فئران, وتركت احدى المجاميع كنموذج سيطرة وبعد ظهور الورم تم تعريض الورم السرطاني لكل فار في المجموعة لثلاث جرعات من البلازما الباردة باستخدام المنظومه لزمن  معين, حيث كانت الفترات الزمنية للتعريض هي: (20 ،40 ،50 ) ثانيه على التوالي. وقيس حجم الورم السرطاني لكل فار في المجموعة لكل (48) ساعة  واخذ المعدل   وتمت مقارنتها مع مجموعة السيطرة(Control). وجد بان حجم الورم السرطاني في مجموعة السيطرة يزداد مع الزمن بينما يبقى ثابتا او لربما يسجل انخفاضا قليلا مع الزمن للمجموعات المعرضة للبلازما الباردة وكلما كان زمن التعرض اكبر قل حجم الورم اكثر.

 

Comments are disabled.