طريقة جديدة للحصول على بلورات غروية عالية الجودة

Print Friendly, PDF & Email

ا.د. بهاء طعمة جياد/قسم الفيزياء – كلية العلوم – جامعة بغداد

ا.م.د. محمد عبد الله حميد/قسم الفيزياء – كلية العلوم – جامعة بغداد

الخلاصة

علم دراسة البلورات مجال علمي واسع ويقدم دراسة لسلوكيات فريدة وجذابه للأوساط التي يكون فيها طرف وفى جميع مجالات العلوم. تعد البلورات الغروية أحد هذه البلورات وتتميز بأن مجال استخداماتها واسع. ويدخل في ادق التطبيقات العلمية والعملية وتتميز هذه البلورات بانها جسيمات صلبة ذات بناء بلوري مكون من تجمعات ذريه بلورية اساسية مكونه الف او اكثر من الذرات ويكون نصف قطر هذا التجمع يتراوح بين  (300-50)نانومتر ربما نجد انه في بعض الاحيان تسمى هذه البلورات بالبلورات الجزيئية بسبب ان ابعاد هذه البلورات بحدود الاطوال الموجية في المنطقة المرئية وتحت الحمراء. يمكن تحضير هذه البلورات بطرق متعددة اهمها الطباعة النانوية والتبلور الذاتي وتقع تحت هذان العنوانان طرق فرعيه كثيره لكن اغلب هذه الطرق تكون بلورات ذات عيوب بلوره كثيره انخلاعات مختلفة. هذه الدراسة تحت التسجيل تناولت ادخال ظرف تجريبي يتيح فتره اطول للتبلور وبذلك نحصل على بلورات ذات عيوب انخلاعات اقل ما يمكن هذه الإضافة كانت غلق الطرف العلوي للأنبوب الشعري الذي اتاح لنا ان نزيد من عمر التبلور, يضاف الى ذلك هو اضافة صبغه طيفيه (هنا تم استخدام صبغات ليزرية اهمها الرودامين 151 والاكرفلافين والكومارين) هذه الصبغات تعطي امكانيه معرفة تكون البلورة من عدمها من خلال الدراسة الطيفية حيث ان طيف هذه البلورة المشوبة بالصبغة ستظهر تقعر في طيف الفلورة للمادة المشوبة ومن خلال هذا التقعر نستطيع حساب الحجم البلوري للبورات الناشئة والمتكونة في هذه الدراسة كانت حدود البلورات المتكونة بحدود (145-125) نانومتر.

Comments are disabled.