استخدام الديدان الارضية نوع (Allolobophora) لمعالجة القطع الصخرية النفطية

Print Friendly, PDF & Email

ا.م.د.اياد عبد الحليم عبد الرزاق/جامعة بغداد – كلية الهندسة – قسم هندسة النفط

م. خالد محسن عبد/جامعة بغداد – كلية الهندسة – قسم الهندسة الكيمياوية

الخلاصة

تظهر هذه الدراسه محاسن استخدام الديدان الارضيه الموجوده في التربه العراقيه والمسماة Allolobophora مع المخلفات الحيوانيه والعناصر الغذائيه في معالجة القطع الصخريه الملوثه بالهايدروكاربونات والناتجه من حفر الابار النفطيه.
تم اجراء التحليلات المطلوبه لمعرفة فعالية استخدام الديدان الارضيه في الفترات 0 و7 و14 و21 و28 يوم من التجربه. استخدمت ثلاثة تراكيز للهايدروكاربونات هي 20000 mg/kg و40000 mg/kg و60000 mg/kg ولثلاثة مجاميع من اعداد الديدان الارضيه وهي خمسة وعشرة وعشرين دوده ارضيه. بعد 28 يوم من التجربه فان محتوى الهايدروكاربون الكلي الذي يبلغ 20000 mg/kg قد تناقص الى 13200 mg/kg و 9800 mg/kg و 6000mg/kg بعد المعالجه ب 5و10 و20 دوده على التعاقب.

كذلك فان التركيز 40000 mg/kg قد تناقص ايضا بعد 28 يوم الى 22000 mg/kg و 10100 mg/kg و 4200 mg/kg بعد المعالجه بنفس الاعداد من الديدان الارضيه اعلاه (5,10,20). وبنفس الوقت فان التركيز 60000 mg/kg قد تناقص الى 25900 mg/kg و6100 mg/kg و5300 mg/kg بنفس الاعداد المذكوره مسبقا من الديدان ولنفس الفتره الزمنيه (28يوم). تشير الدراسه الحاليه الى ان اتجاه الانحلال الهايدروكاربوني يميل الى الزياده بشكل واضح مع زيادة اعداد الديدان الارضيه المستخدمه ومع زيادة عدد ايام التجربه. تؤكد نتائج البحث ان المعالجه الاحيائيه الحاليه يمكن اعتبارها خيار اضافي مهم بيئيا واقتصاديا للتعامل مع تلوث المواقع النفطيه في العراق. تعتبر عملية المعالجه الحاليه اقتصاديه لكونها تعتمد على الديدان الارضيه الموجوده في التربه العراقيه وكذلك الغذاء الذي تحتاجه اثناء عملية المعالجه والذي هو عبارة عن المخلفات الحيوانيه الموجوده بكثره في محال القصابه والتي تطرح الى خارجا والتي تعتبر عملية اعادة استخدامها خدمة للبيئه وللبلدية بشكل عام.

Comments are disabled.