زيادة حاصل الحبوب وتقليل التلوث البيئي بأستعمال تقانة تقنيين اضافة السماد النتروجيني

Print Friendly, PDF & Email

الاستاذ الدكتور المتمرس: خضير عباس جدوع –   كلية علوم الهندسة الزراعية – جامعة بغداد

الدكتور المدرس: محمد فوزي حمزة  – كلية علوم الهندسة الزراعية – جامعة بغداد 

المدرس المساعد: جمال وليد محمود  –  كلية علوم الهندسة الزراعية – جامعة بغداد

الخلاصة

ان اي نبات ينمو وينشأ على وفق سلسلة من المراحل المرتبة وعلى درجة عالية من التنظيم والتعقيد، ويتأثر هذا النمو والنشوء بشكل كبير جدا بدرجة الحرارة علاوة على عوامل اخرى اضافية . توجد عده مقاييس لمتابعة ووصف نمو المحاصيل الحبوبية ومنها الحنطة واشهرها مقياس Zadoks العشري واسع الانتشار والاستعمال ، لكن ما يعاب عليه هو عدم دقته لاعتماده في وصف مراحل النمو على العين المجردة(يصف على اساس شكل) وعليه في حال اعتماده تكون ادارة المحاصيل غير كفؤة ، ويأتي بعد مقياس Zadoks مقياس التقويم الزمني Calendar date المبني على اساس الزمن المجرد (يوم مثلا) من موعد الزراعة الى المراحل النشوئية المعينة، وهذا هو الاخر غير دقيق ومضلل للمزارعين لان درجة الحرارة يمكن ان تختلف بشكل كبير من سنه الى اخرى ومن موقع الى اخر. عليه لابد من ايجاد مقياس جديد اكثر دقة وكفاءة وقادر على التنبؤ بمراحل نمو المحصول بشكل دقيق وعلاقة ذلك بإدارة المحصول وهذا المقياس يعتمد على درجات الحرارة (المقياس الحراري) باعتبارها العامل الاكثر تأثيرا في النمو والنشوء، لكن ليس درجات الحرارة الاعتيادية، بل ما يسمى بالتجميع الحراري اليومي (GDD) (Growing Days Degrees).

لقد اكتشفنا في العراق بعد سلسلة من التجارب على مدى عقد من الزمن انه بصرف النظر عن الصنف المزروع من الحنطة وموعد زراعته وموسم الزراعة ومكان الزراعة وعمق البذرة  ومعدلات تسميده من النتروجين، ان قيم (GDD) تكاد تكون نفسها في كل مكان للوصول الى مراحل النمو المعينة، وهذا الاكتشاف (بعد التأكد منه) شجعنا على وضع مقياس جديد يعتمد على ما يسمى بالتجميع الحراري (GDD) وقد اسمينا هذا المقياس بـ (المقياس الحراري) لنمو ونشوء الحنطة وعلاقته بإدارة المحصول، وهناك معادلات بسيطة لحساب (GDD) واستخراج قيمة (GDD) التي سوف تدلنا على مرحلة النمو المعينة واضافة عناصر خدمة المحصول في تلك المرحلة لزيادة الانتاجية. ويتميز هذا المقياس الجديد (المقياس الحراري) بإمكانية استعماله عالميا لان قيم الـ (GDD) ببساطة تكون واحدة في كل مكان من العالم وهذه هي ميزة هذا الاكتشاف الجديد. ومن اجل ان يكون هذا المقياس الجديد سهل التطبيق من قبل المزارعين او الباحثين تم وضع منحنى بياني مبسط (بوستر) يمثل دورة حياة محصول الحنطة وفيه قيم الـ (GDD) من موعد الزراعة لمراحل النمو الحرجة وازاء كل مرحلة عناصر ادارة  المحصول بهدف زيادة الانتاجية.

Comments are disabled.